In order to view this object you need Flash Player 9+ support!

Get Adobe Flash player

Powered by RS Web Solutions

     Français

رئيس الجمهورية يكلف الجيش الوطني ( الهندسة العسكرية ) بمهمة تصنيع أنابيب الشرب

وضع رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مساء الإثنين 18 يوليو 2011 ، الحجر الأساس لمصنع إنتاج أنابيب عالية الكثافة لتوصيل المياه الصالحة للشرب. ويهدف هذا المشروع إلى تزويد كافة مناطق الوطن بهذا النوع من الأنابيب، سبيلا إلى سد الحاجة في مجال توزيع وضخ المياه الصالحة للشرب.

كما يروم المشروع إلى الاستفادة من خبرات الهندسة العسكرية في مجال الخدمة المدنية، وحل المشاكل المطروحة في هذا المجال وتوفير مبالغ طائلة من العملة الصعبة، كانت تنفق في السابق من أجل استيراد هذا النوع من الأنابيب من الخارج.

ويبلغ متوسط قدرة هذا المصنع الإنتاجية ألف متر في اليوم من الأنابيب ذات الأقطار من 110 إلى 400 ملليمتر، بتكلفة إجمالية قدرها 400 مليون أوقية على نفقة الدولة الموريتانية.

ومن المقرر أن تكتمل أعمال هذا المصنع، الذى يعتبر الأول من نوعه على امتداد التراب الوطني، في غضون ستة أشهر.

وكان رئيس الجمهورية قد أزاح الستار عن اللوجة التذكارية المخلدة للمشروع، كما تابع عرضا بيانيا وفنيا تضمن شروحا لمكوناته ومراحله ودوره في حل مشاكل نقل المياه الصالحة للشرب وتوزيعها على المستفيدين.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أكد وزير الدفاع الوطني السيد أحمد ولد ادي ولد محمد الراظي، أن هذا المشروع يدخل في إطار الإنجازات الكبيرة التي تم انجازها طبقا لبرنامج رئيس الجمهورية وإسهاما في حل مشكل المياه الصالحة للشرب على امتداد التراب الوطني.

وأبرز أن اختيار مدينة كيفه لاحتضان المشروع لم يكن اعتباطيا، وإنما يدل على العناية التي يوليها رئيس الجمهورية ضمن رؤيته لتقريب الخدمات من المواطنين، لتعزيز دور الولايات كأقطاب تنموية، تلعب دورا محوريا في التنمية الشاملة للبلاد.

وأشاد وزير الدفاع الوطني بجو الأمن والأمان الذي تشهده البلاد وبدور القوات المسلحة في السهر على خدمة المواطنين.

وخاطب الوزير رئيس الجمهورية قائلا :" ان إسنادكم مهمة تصنيع أنابيب الشرب ذات الكثافة العالية للهندسة العسكرية، ليبرهن على حرصكم من جهة على إشراك المؤسسة العسكرية في العملية التنموية الشاملة والتي يعتبرعلى رأسها توفير الماء الشروب لكافة المواطنين، ومن جهة أخرى على ضمان تزويد السوق المحلية بهذا النوع من أنابيب الشرب عالية الكثافة بأسعار مناسبة للجميع بعيدا عن مضاربات السوق ".